admin
31-10-2022 - 08:17 pm


فضل الدعاء وأركانه وآدابه وجوامعه وبركته
تعرف علي فضل الدعاء وأركانه وآدابه وجوامعه وبركتة وفائدة الدعاء الكبيرة وأقرب ما يكون العبد وهو ساجد, كلنا بحاجة إلي الدعاء ليس فقط لطلب الحاجة يجب علينا اللجؤ إلي الله عز وجل في الرخأ والشدة لكي يرفع عنا البلاء والمحن ويخفف علينا من ما إبتلا بية غيرنا.

فوائد الدعاء

تعرف علي فائدة الدعاء العظيمة التي قد تُغير الأقدار بإذن الله الواحد الأحد وتُبدل الأحوال وتُهون المصائب وتُزيح الهم والغم وترفع الغُمة.
في الدعاء راحة نفسية لن تحصُل عليها مع مخلوق غير الله والحمد لله أن لنا رب نشكوا لة ونرفع لة قضاينا وشكوانا, الله جل جلالة إسمة العدل وحرم علي نفسة الظلم.
يجب عليك أن تعلم أنك تتوفق في حياتك بسبب الدعاء وإن كان هذا الدعاء من شخص أخر قد فعلت معة الخير.
كن حريص علي دعاء الوالدين من أعظم الأدعية التي لها شأن كبير عند الله عز وجل دعاء الأم والأب.

أسباب تأخر الدعاء

إعلم أن سبب تأخير الدعاء لة حكمة عند الله عز وجل والأمر قد يكون مرتبط بعدة أشياء علي سبيل المثال :
إذا دعوت بشئ ما وقد لا يستجيب الله لك في الوقت الحالي وأخر الله الأمر لك فلا تحزن وكن راضي بما قسم الله لك تكن أغني الناس.
ربما قد يكون أسباب تأخر إستجابة الله لدعائك فية حكمة أنت لا تعلمها وقد يكن هذا الوقت خيراً لك وأنت لا تعلم (وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم).
ربما أن يكون سبب تأخر الدعاء ذنب تفعلُة إذا كان الأمر كذلك عليك بالتوقف عن الذنب والتوبة منة والدعاء من جديد.
وقد يكون تأخير إستجابة الدعاء إختبار صبرك ورضاك علي البلاْ.

دعاء الحاجة

المؤمن التقي دائماً يدعو ويشكر الله عز وجل في الصراء والضراء وفي كل وقت وليس فقط في الحاجة أو وقت الضيق والبلاء, لذلك إجعل الدعاء دائماً أمر متفوح مع الله تكلم معة فهو يسمعك في كل وقت وفي كان مكان تحدث مع الله.
عليك أن تعلم أن الله يُحب أن ينادي علية عبدة ويدعوة ربما يبتاليك الله حباً وليس كُرهاً وهذا لكي تلجأ لة وتقول يارب وتصحي من غفوتك وتتذكر الخالق عز وجل.
من لم يسأل الله يغضب علية ونحن جميعاً بحاجة إلي الخالق وقد قال الله عز وجل في كتابة العزيز (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ).
وقال (وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ) الله أقرب لنا منا وقد قال في أية أخري (ونحن أقرب إليه من حبل الوريد) تعبير دقيق جداً من ربنا الخالق العظيم.
الله عز وجل يبتلي عبادة الصالحين كما إبتلي من قبلهم الرُسول والأنبياء الذين كانوا أشد إبتلاء وصبروا وتحملوا وراضهم الله وجزاهم بينما صبروا.


الدعاء