admin
30-04-2022 - 09:18 pm


معلومات عن الكعبة المشرفة
معلومات عن الكعبه المشرفة هي قبلة المسلمين الذي يطوف حولها جميع المسلمين من بلاد العالم ويأتي إليها الناس مع جميع بقاع الأرض من الشرق والغرب أثناء أداء فريضة الحج

الكعبة ببيت الله الحرام

سميت الكعبه بيت الله الحرام لأن الله عز وجل حرم القتال بها وقامت الملائكة ببناء الكعبة أول مرة قبل أدم وهي تقع وسط المسجد الحرام أمر الله النبي إبراهيم علية السلام برفع قواعد الكعبة حيث ساعدة إبنة إسماعيل في البناء بعد الإنتهاء رفع الأذان

مقاسات الكعبة

يبلغ إرتفاع الكعبة المشرفة خمسة عشر 15 متراً وطول ضلعه إثنا عشر 12 متراً وضلع الميزاب والذي يقابله فطوله عشرة 10 أمتار في عهد سيدنا إسماعيل كانت الكعبة بدون سقف وكان إرتفاعها تسعة أذرع وصنع لها سقف تبع أسعد أبو كرب الحميري أو أبو كرب أسعد وصنع لها باب حديد عبد المطلب بن هاشم ووحلاّه بالذهب

ذكر الكعبة في القرأن

الكعبة البيت العتيق والمسجد الحرام و البيت الحرام وهو أول بيت الكعبة في منتصف العالم بعض المفسرين والعلماء يؤكدون علي أن الكعبة هي مركز منتصف العالم وقال الله عز وجل كذلك جعلناكم أمة وسطا صدق الله العظيم

كسوة الكعبة

تقول رواية أن أول من كساة الكعبة في الجاهلية جزئيا هو سيدنا إسماعيل علية السلام ومن بعدة أسعد أبو كرب بن ملكيكرب الحميري

طواف الكعبة

الكعبه المشرفة التي يطوف بها المسلمون في أداء الحج في مكان مقدس للمسلمين سمي بيت الله الحرام لأن ربنا الرحيم عز وجل جلاله حرم القاتل في هذه البقعة من الأرض الله طيب لا يقبل إلا طيب فهو السلام الحج ليس فرضا علي المسلمين إنما هو سنة عن النبي وهو لمن إستطاع إلية سبيلآ ولا يجوز أداء الحج بمال قرض أو سلف أو بمديونيات هذا حرمة الإسلام الكعبه لأن أطهر مكان علي وجه الأرض وقد قيل من بعض العلماء أن مكان الكعبة هو منتصف وسط الأرض

الكعبة المكان المقدس

الكعبة المشرفة من أجمل الأماكن للمسلمين في العالم لأنة المكان المقدس الأول للإسلام وكرم الله البلد التي بها الكعبة وأنعم عليها نعم لا تعد ولا تحصي , ومن تكريم الله لهذا البلد أن بها الكعبة المشرفة أن الحروب تدار في العالم بأكملة إلا بلد الكعبة لأنه سوف تكن قضية العالم الإسلامي , الكعبه المشرفة يجح إلي بيت الله الحرام كافة المستويات من جميع أنحاء العالم وكلهم بملابس الإحرام قد تجد ذو منصب عالي يقف بجانب رجل بسيط والأبيض يقف بجانب الأسود والغني يقف بجانب الفقير والكل سواسية عند الله عز وجل

راحة البال في الكعبة

الكعبة المشرفة راحة لكل مسلم ومسلمة والتخلص من كل السلبيات والذنوب والنظافة الخارجية معلومة وهي فرشة الأسنان والسواك الاستحمام وقص الأظافر وغسل اليدين والفم والأطراف وترجل الشعر دوريآ وكل هذا مفهوم إنما النظافة الداخلية هذه المشكلة وليس لها سوى وسيلة واحدة وهي الصلاة إزالة القذارة النفسية وهي الأحقاد ووالأطغان والكراهية والغيرة المجنونة الشك الأبلا توافه الأمور النزوات والشهوات والقلق والهم والهواجس والوساوس وكل هذا نطرحة وراء ظهرنا أثناء الصلاة ونقول الله أكبر من كل هذه التفهات في تكبيرة الأحرام

الصلاة في الكعبة

أفضل مكان في العالم يمكن أن تصلي فية ويأتي لة الناس من كل أنحاء بقاع الأرض وأثناء الصلاة في الكعبة المشرفة نرمي وراء ظهرنا كل التعب والهموم ونجعل الله وكيل لنا فهو الذي يتولي أمرنا يوحل مشاكلنا وندخل في الرحاب الألهي في حالة غسيل تام وخلوص تخلي وتبري وطرح وراء الظهر لكل شئ في لحظة ولذلك يأتي لنا هدؤ وساكينة وطمئنين وتلك النظافة الداخلية ونسجد فتتنزل علينا الرحمات الصلاة بهذا المعني ضرورية جدآ وليس لها بديل


الكعبة