admin
16-04-2022 - 05:36 pm


مشروع تربية النعام
يعتبر مشروع مناسب للجميع لأنه يمكن تنفيذه على سطح منزل صغير بسعة 10 نعامات فقط وبفضل ذلك يمكن أن يوفر إنتاجية عالية من اللحوم والريش والدهون مما يضمن أرباحًا ضخمة، وسنتعرف في هذا المقال على بعض المعلومات بخصوص موضوع مشروع تربية النعام.

دراسة جدوى مشروع النعام

حقائق مهمة عن النعام يجب أن تعرفها
فيما يلي أهم الحقائق التي يجب أن تعرفها عن النعام:
تصل أنثى النعام إلى سن البلوغ في الثانية من عمرها، وربما تصل من سنة ونصف إذا كانت التغذية صحيحة، بينما يحتاج الذكر إلى مزيد من الوقت.
تعطي النعامة ما لا يقل عن 40 كتكوتًا كل عام في أفضل حالاتها، (تصل إنتاجية السنة الأولى إلى 20 فقط).
تأكل النعامة 2 كجم من الطعام يوميًا، من ناحية أخرى يزيد وزنها بحوالي 1 كجم مقابل كل 3 كجم.
يمكن الحصول على أجود أنواع الجلود وأفضل ريش من النعام.

متطلبات مشروع النعام

إذا كان لديك سقف 100 متر مربع أو أكثر، فسيكون هذا أكثر من مثالي لمشروع تربية النعام.
كل ما تحتاجه في البداية هو تظليل هذا السقف بمظلة من البلاستيك أو الصفائح المعدنية لحماية النعام من أشعة الشمس المباشرة ومياه الأمطار، كما يفضل إحاطة الأسوار الأربعة للسقف بشبكات سلكية أو معدنية مثل تلك المخصصة لملاعب كرة القدم بحيث لا يقل ارتفاع كل جانب عن مترين، وهذه فائدة لمنع النعام من السقوط عندما يكبر.
يجب أيضًا تنظيف أرضية السطح من أجل التكاثر، مع الحرص على عدم دهنها بالقش أو نشارة الخشب، لأن النعام سوف يبتلعه، مما قد يسبب مشاكل صحية له.
التزاوج عند النعام كيف ومتى
تكون أنثى النعام قادرة على وضع البيض في سن 18 شهرًا مع التغذية الجيدة، ويمكن أن تمتد فترة البلوغ إلى سنتين مع نقص التغذية، أما النعام الأفريقي فيبدأ سن البلوغ بين سنتين وثلاث سنوات.
أما بالنسبة لعملية التزاوج فيبدأ موسم التزاوج في أوائل مارس حتى أكتوبر وخلال هذا الموسم تظهر أعراض على الذكور لا تظهر في أوقات أخرى، مثل احمرار القدمين والمنقار وتضخم واحمرار الخصيتين.
استعدادًا لعملية التزاوج يقوم الذكر في ظل ظروف مثالية، بأداء رقصة يستدير فيها حول الأنثى ويرفع جناحيها ويتحرك للأمام وللخلف مع جعل رأسه تحت جناحه الأيمن أحيانًا وتحت جناحه الأيسر ويفعل ذلك عدة مرات، عند القيام بذلك ينبعث صوت مشابه للزئير.
عندما تستجيب الأنثى تنعم على الأرض ويتم التزاوج، وتكرر النعامة هذه العملية عدة مرات في اليوم، أظهرت التجارب أن تلقيحًا واحدًا للذكور يظل فعالًا في تخصيب البويضات لمدة أسبوع كامل.
أما عن نتائج عملية التزاوج، تضع الأنثى بيضة كل يومين لمدة 40 يومًا (تسمى سلسلة من البيض)، وبعد ذلك تتوقف هذه الدورة ويمكن أن تكرر نفسها (أي تعود الأنثى وتضع بيضها كل يومين لمدة 40 يومًا) حسب حالة النعام.

ناتج تربية النعام

تنتج النعامة العديد من المنتجات المهمة مثل:
اللحوم: يتميز لحم النعام بلونه الأحمر حيث أنه ذو قيمة غذائية كبيرة، ويحتوي على نسبة عالية من البروتينات والفيتامينات الخالية من الكوليسترول.
الجلود: تستخدم جلود النعام في صناعة الحقائب والملابس والأحذية والأثاث، جلد النعام من أفضل أنواع الجلود وله سوق جيد.
الريش: يستخدم في صنع الوسائد غالية الثمن، "قد يكون القول المأثور حول النوم على ريش النعام مؤشرًا على مدى تطور هذا الريش.
الدهون: يتم استعمال دهن النعام في عمل الزيوت والمراهم الطبية للأغراض العلاجية.
المخلفات: يمكن استخدام مخلفات النعام كسماد عضوي مفيد للتربة وجعلها أكثر خصوبة.


النعام